لهادا السبب قام نجل الرئيس البرازيلي بسحب تغريدته المسيئة لحماس

لهادا السبب قام نجل الرئيس البرازيلي بسحب تغريدته المسيئة لحماس





    سحب السناتور المتطرف فلافيو بولسونا نجل  الرئيس البرازيلي المتطرف بوليسنارو، تغريدة مسيئة نشرها عبر حسابه على تويتر، ضد حركة "حماس" قال فيها "فلتنفجر حماس" أي فلتذهب للجحيم، على خليفة بيان للأخيرة نددّت فيه بزيارة والده للقدس.ولاقت تغريدة السناتور المتطرف – الذي رافق والده في زيارة القدس- تنديدا من أحزاب برازيلية، دفعت بالجيش البرازيلي للطلب منه سحب التغريدة.
    وكان  الرئيس البرازيلي الحالي المتطرف بولسينارو قد زار القدس في الثلاثين من شهر مارس الماضي، حيث زار المدينة وحائط البراق بصحبة رئيس وزراء الاحتلال بينامين نتنياهو، وأعلن عن افتتاح مكتب تجاري في القدس ووعد بنقل سفارة بلاده الى القدس في أقرب فرصة.
    وأصدرت حركة حماس بيان استنكار لهذه الزيارة ولإعلان نيته نقل السفارة، مؤكدة أنّ هذه السياسة تخالف العلاقة التاريخية بين البرازيل وفلسطين وكذلك مخالفتها لقانون الدولي، كنّا أكدت على خطورة هذه السياسة على مصالح البرازيل في المنطقة وليس الفلسطينيين فقط، حيث جرى تعميم البيان باللغتين الانجليزية والبرتغالية وتعميمه على وسائل الاعلام البرتغالية.
    وتفاعلت قوى ونخب سياسية مختلفة مع البيان الذي أحدث صدى كبيرًا في الشرائح السياسية البرازيلية، ما حدا بنجل الرئيس البرتغالي للتغريد بتغريدة مختصرة "فلتنفجر حماس".
    وأعلن النائب باولو بيمنتا مسؤول الكتلة العمالية المعارضة (الأكبر) في البرلمان أن هذه سياسة خطيرة وتضر بمصالحنا، وقال "عائلة بولسونارو تريد أن تقحم البرازيل في نزاعات دولية بأي شكل، حاولوا في فنزويلا و الآن يقوموا بهجوم مجاني ضد حماس".
    و في تعليق آخر بعد إزالة تغريدة بولسونارو،  علق بيمنتا: "الآن نعلم أنه أزال التغريدة لأن العسكر طلبوا ذلك، و هو أحس بحجم عدم شعوره بالمسؤولية".
    وفي تغريدة أخرى أرسل بيمنتا رسالة سخرية قائلا "هل هناك من يعطي رقم الكابينيت الخاص بفلافيو بولسونارو لحماس مع العنوان و التليفون ليسهل تواصل حماس معه؟"
    من جهتها، علقّت جوليانو مديروس رئيس حزب الإشتراكية و الحرية البرازيلي، إن "تصريح بولسونارو أنه سينقل السفارة البرازيلية إلى القدس قبل نهاية فترته الإنتخابية، تشكل إعتداء على الشعب الفلسطيني و حتى على الأمم المتحدة، إضافة إلى أنه يهدد المصالح التجارية مع الدول العربية".
    وكتبت مديروس في تغريدتها "تطرف بولسونارو يجلب الخسائر للبرازيل".
    وتوجه النائب ألسو موريرا رئيس الجبهة البرلمانية للزراعة والثروة الحيوانية البرازيلية، برسالة لـ"الكونغرس" قال فيها: "هذا يكفي ، لقد تجاوزتم الحدود!.. لا يمكن أكثر من ذلك"، وذلك بعد رسالة الكراهية التي نشرها نجل الرئيس ضد حركة حماس.
    وإزاء حالة  التنديد السياسي الواسع في البرازيل على سلوك الرئيس المتطرف ونجله، أضطر لاصدار تصريح قال فيه إنه لا يعادي الفلسطينيين "وهم شعب رائع ويرغب العمل معهم"، مع أنه صرّح سابقا أن "الفلسطينيين ليسوا شعبًا وفلسطين ليست بلدا"، وفق زعمه.
    وأطلق أحد الفنانين الكبار في البرازيل هاشتاق HamasVoteiNoHadad"  " وحصل على انتشار واسع جدا، ومعناه "حماس انا صوتت لحداد"، وحداد هو زعيم المعارضة الذي خسر الانتخابات، رغم فوزه بغالبية الأصوات بسبب طبيعة النظام الانتخابي، في إشارة لحالة السخط الشعبي البرازيلي على تصريحات بوليسنارو.
    وعلقّ باسم نعيم مدير مجلس العلاقات الدولية في حركة "حماس" في تغريدة له عبر حسابه على تويتر على الحادث، إذ أكدّ فيها أن حماس كحركة تحرر وطني تدافع عن شعبها، وتتطلع للحرية والاستقلال،  وان القدس ارض محتلة ولا يملك احد شرعنة احتلالها، وان هذه السياسة الداعمة للاحتلال تضر بمصالح البرازيليين ليس مع الفلسطينيين فقط، بل أيضا مع 400 مليون عربي، و1,7 مليار مسلم حول العالم".
    ولاقت تغريدة نعيم تفاعلا كبيرا من البرازيليين، وأعاد الآلاف التغريد عليها.
    NOOR
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع موقع بورين الإخباري .

    إرسال تعليق